كرونو

الدوري الإنجليزي الممتاز

المغربي بونو يدخل التاريخ من أوسع أبوابه في "لاليغا" الإسبانية

المغربي بونو يدخل التاريخ من أوسع أبوابه في "لاليغا" الإسبانية

إسبانيا, منذ 1 شهر و 11 أيام هيئة تحرير

دخل الحارس الدولي المغربي، ياسين بونو، تاريخ "لاليغا" الإسباني بعد تحقيق جائزة "زامورا" في نهاية الموسم الكروي 2021-2022، ليؤكد أنه الحارس رقم واحد مع فريق إشبيلية و الدوري الإسباني.

وتلقي شباك فريق إشبيلية 30 هدفاً في 38 مباراة لعبها في الدوري الإسباني هذا الموسم، ليتُوج بذلك الحارس المغربي، ياسين بونو، بجائزة، ريكاردو زامورا، لأفضل حارس مرمى في الليغا لموسم 2021-2022، عن جدارة واستحقاق بحسب ما أعلن الحساب الرسمي لليغا.

وقدم الحارس المغربي، ياسين بونو، مستوى لافتا هذا الموسم مع فريقه إشبيلية الذي احتل المركز الرابع في الترتيب وضمن المشاركة في منافسات دوري أبطال أوروبا 2022-2023، وهو الإنجاز الذي ساهم في صناعته بونو نفسه بسبب تصدياته المُميزة ومنعه تلقي النادي الأندلسي أهدافا كثيرة.

وتُمنح جائزة زامورا للحارس الذي يتلقى أقل عدد من الأهداف في الموسم، وفي حال بونو هو الأقل تلقياً للأهداف برصيد 30 وخلفه مباشرةً حارس مرمى ريال مدريد، تيبو كورتوا (31 هدفاً). ثم حارس مرمى فريق ريال سوسييداد، أليكس ريميرو (35 هدفاً).

وأصبح ياسين بونو، أول حارس مرمى عربي في تاريخ منافسات الليغا يُتوج بجائزة أفضل حارس (جائزة زامورا)، إذ سبق أن حققها حراس من جنسيات إسبانية، بلجيكية، سلوفينية، أرجنتينية، فرنسية، تشيلية، كاميرونية.

يُذكر أن مدرب فريق إشبيلية، يولن لوبيتيغي، ساهم بحسم الحارس المغربي، ياسين بونو، لهذه الجائزة، وذلك بسبب عدم إشراكه في المباراة الأخيرة من الموسم (الجولة الـ 38) ضد فريق أتلتيك بلباو، حرصاً على عدم تلقيه الهدف الـ31، لأن كورتوا حارس النادي الملكي يقف خلفه بـ 31 هدفاً في شباكه.