الدوري الإنجليزي الممتاز

مانشستر سيتي يعبر للدور القادم على حساب ريال مدريد

مانشستر سيتي يعبر للدور القادم على حساب ريال مدريد

إسبانيا منذ 1 شهر و 18 أيام هيئة تحرير

تسببت هفوات الفرنسي رافاييل فاران في حرمان فريقه ريال مدريد الإسباني من مواصلة مسيرته ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، عقب خسارته 2-1 أمام مضيفه مانشستر سيتي الإنجليزي اليوم الجمعة في إياب دور الستة عشر للمسابقة.

وتأهل الفريق الإنجليزي لدور الثمانية في البطولة القارية، بعدما سبق أن تغلب على نظيره الإسباني 2-1 أيضا في لقاء الذهاب، الذي جرى بالعاصمة الإسبانية مدريد، ليفوز 4-2 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة، ويطيح بالفريق الملكي، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة برصيد 13 لقبا، من المسابقة مبكرا.

وبدا واضحا تأثر الريال بغياب مدافعه وقائده سيرخيو راموس، الذي اكتفى بمتابعة المباراة من مدرجات ملعب (الاتحاد) بسبب الإيقاف، عقب حصوله على بطاقة حمراء في مباراة الذهاب التي أقيمت في فبراير الماضي، قبل توقف المسابقة لمدة خمسة أشهر تقريبا بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وافتتح رحيم ستيرلينغ التسجيل لمانشستر سيتي في الدقيقة التاسعة، مستفيدا من هفوة لفاران، لكن الفرنسي كريم بنزيمة أعاد الأمل للريال من جديد، عقب تسجيله هدف التعادل في الدقيقة 28.

وأصاب فاران جماهير الريال بصدمة أخرى، بعدما تسبب في تلقي فريقه هدف آخر في الدقيقة 68، عبر البرازيلي غابرييل جيسوس نجم مانشستر سيتي، ليقضي على أحلام الملكيين في بلوغ دور الثمانية.

من جهته ودع فريق يوفنتوس الإيطالي منافسات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، رغم فوزه على ضيفه ليون الفرنسي 2-1، اليوم الجمعة، في إياب دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وفشل يوفنتوس في تعويض خسارته 0-1 ذهابا خارج أرضه، حيث تأهل ليون إلى دور الثمانية مستفيدا من قاعدة الهدف خارج الأرض، بعد نهاية مباراتي الذهاب والإياب بنتيجة 2-2 في مجموع المباراتين.

وتقدم ليون في الدقيقة 12 عن طريق الهولندي ممفيس ديباي من ضربة جزاء، قبل أن يسجل البرتغالي كريستيانو رونالدو هدف التعادل بنفس الطريقة في الدقيقة 43.

وفي الدقيقة 60 سجل رونالدو الهدف الثاني ليوفنتوس، لكنه لم يكن كافيا ليمنح فريقه بطاقة الصعود لمواجهة مانشستر سيتي في ربغ نهائي دوري أبطال أوروبا.